Sunday, November 16, 2008

أخبار سماطية


لي عادة قديمة اثناء الاكل، و هي ان اقرأ ما يحويه السماط من اخبار، قديمة او جديدة، الممتع في الامر ان سماطي ليس مقصورا على صحيفة معينة، بل هو خليط من صحفنا القيمة، و في بعض الحالات من مجلاتنا ايضا


اليوم استرعى اهتمامي بضعة اخبار رغبت في مشاركتكم بها




فكرة لا بأس فيها و اعتقد واقعية و متجردة من اي تفكير طائفي او قبلي، الناس بنوا كلامهم على التعداد السكاني و اجمالي الاصوات. باعتقادي هذا الخبر سيدفع بنجرة قادمة حول البقاء على نظام الخمس دوائر او التحول لنظام الدائرة الواحدة، المشكلة ان واقع الدوائر الاولى و الرابعة و الخامسة ليس مطمئنا خصوصا و ان المعيار في الانتخاب في تلك الداوئر قائم على الطائفية و القبلية، الثانية و الثالثة مو مقصرين حيث المال السياسي له ثقله ايضا.....!!!؟
اتمنى ان تبدأ النجرة فورا لأني بديت استمتع كل ما حاولوا النواب تشغيل مخوخهم و محاولة الخروج من المآزق الي يحطون نفسهم فيها.....!!!؟
الخبر بحد ذاته يطرح استفسارا او استنكارا.. فهذه اللجنة الدولية لو فيها خير كان حلت مشكلة امريكا و العالم ككل، و لو توني بلير بيده الحل السحري كان الاولى به حل مشكلة بريطانيا.....!!!؟
طبعا لا خلاف بانها خطوة مهمة و جيدة لحل الازمة المحلية، فاخذ رأي خارجي محايد احسن من ان نستمع لرأي وزير تجارة يرى البنوك ربا و البورصة قمار.....!!!؟
بدوا لعب اليهال طبعا، السيد على باله مباراة و يبي يرد تحية محمد هايف وعلى موضوع الفالي، و الله ابتلشنا فيكم، نائب يرد على زملاءه النواب بالسب و يطيح بوكسات بالاوادم برة المجلس، مصارع هذا مو نائب، و نائب اقصى اهتماماته تصيد ما لا يتوافق و اسلامه......!!!؟
واحد داش بفرعيته، و الثاني داش بطائفيته، فعادي هذي انجازاتهم و طموحات ناخبيهم
حوالي 60 خريطة عسكرية يعثر عليها في بر الصليبية، اصبح مثل هذا الخبر متوقعا، فبعد خبر هدوم عسكرية على طراد ايراني، و خبر تسلل عناصر استخباراتية، و مسئول امني يجنس و يزرق استخبارات عراقية و غيرها للبلد، و بيع احد ابناء الاسرة الحاكمة مئات الاسلحة بصورة غريبة و ادعاء سرقتها و غيره، فان الخبر المتوقع لكل ذلك هو العثور على المخططات و الخرايط و الاهداف، و بعدين نسمع عن هجمة ارهابية
نتمنى على فطاحلة الاستخبارات و امن الدولة ان ينتبهوا لعدة امور علشان ما تفوتهم هل هي محاولة لقلقلة امن البلد او هجمات حقيقية، و يشوفون هالخرايط من وين مصدرها، و اللغة التي استخدمت للإشارة الى الاماكن و اسامي المناطق، و ماهي الاهداف الواضحة، ثم الاهم من ذلك هل تركت هذه الخرائط كي تكتشف ام كانت مدفونة، و ان كان بالامكن تمشيط المنطقة
و حفظ الله الكويت و شعبها من كل مكروه
غداي اليوم تونة و اندومي فما مداني اقرى كل شي
Post a Comment